20/11/2017
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
مطاليب المواطن المشروعة
مطاليب المواطن المشروعة
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم

 

 

رئيس التحرير

يفتخر العراقيون بانهم يعيشون في ظل نظام ديمقراطي

كفله الدستور العراقي لهم,يعبرون فيه عن ارائهم ورؤيتهم

لما يدور في بلدهم من احداث وحراكات سياسية وانشطة

خدمية وكل ما يهمهم ويدخل ضمن حياتهم اليومية, وما

يثير في نفوسنا للكتابة اليوم هو المطاليب الشعبية التي

خرج بها المتظاهرون قبل ايام بعد ان تردت الخدمات وضعف

مستوى الاداء الحكومي في مجمل الانشطة المدنية الاخرى

ما استوجب التظاهر والاحتجاج على هذا الاداء غيرالمقنع,ومع

اننا بالضد تماما لما يصدر من بعض المتظاهرين في الاساءة

الى اجهزة الدولة وبعض افراد الحمايات الى اننا نؤكد احقية

كل العراقيين في الاعتراض على الاداء الحكومي في بعض

جوانب الحياة وعمل المؤسسات واداء المسؤولين في هذه

الخدمة او تلك.

وليس بعيدا عن تلك الحقائق نذكر تردي خدمات الطاقة

الكهربائية في الكثير من مناطق العاصمة بغداد,فضلا عن

تردي مستوى اداء وزارة التجارة في التعاطي مع تأمين متطلبات

البطاقة التموينية والازمات الاخرى ومنها افة الفساد المالي

والاداري في معظم الدوائر الحكومية ,ولكن بقدر رفضنا

لخروج بعض المتظاهرين عن النص القانوني للتظاهرة

والابتعاد بها عن الصورالحضارية الا أننا نؤكد اهمية نزول

مؤسسات الدولة للمطاليب التي نادى بها المتظاهرون لاسيما

في الجانب الخدمي والاداء الحكومي وحسنا فعل بعض النواب

في دعوة البرلمان لاضافة فقرة مناقشة تداعيات تظاهرة

السبت خلال جلسته, وماحصل خلال التظاهرة من اطلاق نار

لاسيما وان الكل يعلم إن جميع مطالب المتظاهرين ممكن

ان تكون محل المناقشة لاسيما فيما يتعلق باستبدال مجلس

المفوضين او قانون الانتخابات ومطالبات اخرى استمدت من

ارادة الشارع العراقي على ضوء التظاهرات والاحتجاجات,حيث

خرج الاف المواطنين بتظاهرات في ساحة التحرير وسط بغداد

للمطالبة باستقالة المفوضية العليا للانتخابات قبل ان تشهد

احداث مأساوية من تصادم بين المتظاهرين وقوات الحماية

ادت الى سقوط ضحايا, مع ان الدعوة الى العمل على تحسين

الاداء الحكومي في الخدمات الاساسية للشعب العراقي, هي

مطاليب حقيقة واقعة وامر واضح لا يمكن اخفائه.

ونحن مع تلك المطاليب ومع الصورالحضارية لرفع شعارات

المطالبة بها والابتعاد عن تسييسها وحرفها عن طابعها

الجماهيري الشعبي والوطني,وبذلك نطالب الحكومة بتحسين

ادائها وتصحيح مسارات عمل مؤسساتها وتقديم افضل

الخدمات للشعب العراقي.

رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=45920
عدد المشـاهدات 748   تاريخ الإضافـة 14/02/2017 - 09:40   آخـر تحديـث 18/11/2017 - 09:50   رقم المحتـوى 45920
 
محتـويات مشـابهة
كاميرا وكالة الانباء العراقية تضع المواطن العراقي على حقيقة مراكز العلاج الروحاني
الرافدين يحث المواطنين على ايداع اموالهم في المصرف بدلا من اكتنازها في المنازل
إحباط محاولة لاستهداف المواطنين بغاز الكلور
محكمة التحقيق المركزية تعلن إحباط محاولة لاستهداف المواطنين بغاز الكلور
الرافدين يدعو المواطنين لمراجعة فروعه لتحديث بياناتهم
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا