15/11/2019
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
الخارجية الإيرانية: لن يكون هناك لقاء بين روحاني وترامب
الخارجية الإيرانية: لن يكون هناك لقاء بين روحاني وترامب
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم

وكالة الانباء العراقية المستقلة متابعة} أعلن المتحدث بأسم وزارة الخارجية الإيرانية عباس موسوي، الاثنين، انه لن يكون هناك لقاء بين الرئيس الإيراني حسن روحاني ونظيره الأميركي دونالد ترامب على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة بنيويورك

واستعرض موسوي في مؤتمره الصحفي الأسبوعي اليوم الاثنين آخر المستجدات على صعيد السياسة الخارجية ، وقال: ان الرئيس روحاني سيشارك اليوم في الاجتماع الخامس لرؤساء الدول الضامنة لعملية أستانا في تركيا، ونأمل بان تساهم نتائج هذه القمة الثلاثية في عودة الاستقرار الى سوريا.
ووصف اتهامات المسؤولين الاميركيين لإيران بشان استهداف أرامكو ، بأنها مجرد أكاذيب وقال موسوي: تشن على اليمن حرب منذ 5 سنوات، ومن الطبيعي أن تعلن إيران صراحة دعمها للشعب اليمني وحقوقه ، وأن نسب هذه الهجمات الى إيران يأتي في سياق الحد الأقصى من الأكاذيب كذبة قصوى، هذه المزاعم لا أساس لها.
وحول خط ائتمان 15 مليار دولار {مبادرة ماكرون} وهل وافق ترامب على ذلك، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية: اتخذت إيران خطوات لموازنة حقوقها والتزاماتها بعد تقاعس الأطراف الأوروبية فلقد اعطوا 11 تعهدا، وتم اقتراح هذا المبلغ بين إيران وفرنسا، ومع ذلك، فإن بعض الدول تريد ويجب عليها الحصول على إذن من الآخرين، وتستمر المشاورات مع أوروبا وفرنسا ، ونتوقع من الأطراف المتبقية في الاتفاق النووي والدول الأوروبية الثلاث اتخاذ خطوات ملموسة لتنفيذ التزاماتهم، لا شأن لنا ما إذا كان ترامب يوافق أم لا، طرف الحوار معنا هم الفرنسيون.
وفيما يتعلق بالتكهنات حول عقد لقاء بين الرئيسين الإيراني والأميركي بنيويورك، قال موسوي: أنا لا أؤيد مثل هذا الخبر، ولا يوجد مثل هذا البرنامج وهذا الحدث على جدول أعمالنا، ولن يتم عقد هذا اللقاء، وأكدنا انه اذا تخلت أميركا عن الإرهاب الاقتصادي وعادت الى الاتفاق النووي، فمن الممكن ان تجلس وتحضر ضمن مجموعة الدول الأعضاء بالاتفاق النووي.انتهى

رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=68120
عدد المشـاهدات 139   تاريخ الإضافـة 16/09/2019 - 10:52   آخـر تحديـث 15/11/2019 - 07:13   رقم المحتـوى 68120
 
محتـويات مشـابهة
الحكيم للسفير الأمريكي: ضرورة أن تكون الحلول عراقية خالصة بعيداً عن التدخلات الخارجية
صالح والبارزاني يبحثان العلاقة بين بغداد وأربيل
وزير الخارجية يصل إلى واشنطن
برشلونة يتخلى عن 3 لاعبين في الميركاتو الشتوي ولن يتعاقد مع آخرين
الخارجية لفريق أممي: يجب العمل في ظلِّ احترام سيادة العراق وولايته القضائيّة
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا