مزاد يكشف عن ساعة ذهبية تعود لرجل ثري كان على متن سفينة تيتانيك بمبلغ قياسي
أضيف بواسـطة
وكالة الأنباء العراقية المستقلة متابعة ,, 

كشفت بيانات دار المزادات، "هنري ألدريدغ أند سان" عن بيع ساعة ذهبية مملوكة لجون أستور، أغنى رجل كان على متن سفينة تيتانيك، في مزاد مقابل ما يقرب من 1.5 مليون دولار.

ووفقا لشبكة "سكاي نيوز" البريطانية، فإن "ساعة الجيب الذهبية تم الحصول عليها من جثة أغنى رجل على متن سفينة تايتانيك، بيعت بمبلغ قياسي بلغ 1.175 مليون جنيه إسترليني". وكان من المقرر في البداية بيع الساعة بسعر يتراوح بين 100 ألف إلى 150 ألف جنيه إسترليني.

وأكدت دار المزادات "هنري ألدريدغ أند سان" أن هذا هو أكبر مبلغ يتم جمعه على الإطلاق من بيع تذكارات من سفينة تايتانيك.

وكان رجل الأعمال جون جاكوب أستور (47 عاما) قد غرق مع السفينة في عام 1912، بعد رؤية زوجته الجديدة مادلين، على متن قارب نجاة.

تم انتشال جثته من المحيط الأطلسي بعد ذلك بسبعة أيام، وتم العثور على ساعة الجيب المصنوعة من الذهب، عيار 14 قيراطا. وكانت السفينة البخارية البريطانية تيتانيك قد اصطدمت بجبل جليدي في 14 أبريل 1912، خلال رحلتها الأولى من ساوثهامبتون إلى نيويورك، وغرقت بعد ساعتين و40 دقيقة، مما أسفر عن وفاة حوالي 1500 شخص.

تم اكتشاف حطام السفينة في سبتمبر 1985 على بعد حوالي 350 ميلا بحريا قبالة سواحل جزيرة نيوفاوندلاند الكندية وعلى عمق حوالي أربعة كيلومترات.

رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 456   تاريخ الإضافـة 28/04/2024 - 11:33   آخـر تحديـث 15/06/2024 - 00:01   رقم المحتـوى 105423
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015