الفياض: الحشد لن يكون طرفاً بأي معركة سياسية
أضيف بواسـطة
وكالة الأنباء العراقية المستقلة بغداد .......................
رئيس هيأة الحشد الشعبي فالح الفياض:
جاءت فتوى الجهاد الكفائي لتصعق الشعب العراقي وتنقله من حالة الانكسار الى التحدي والانتصار
فتوى الجهاد الكفائي غيرت مسار الأحداث وصنعت الأمة في العراق
اقسى الحروب التي توجه لنا ولشعبنا العراقي هي الحروب الناعمة التي تخلق فينا الاحباط واليأس والشعور بعدم المضي نحو بناء المستقبل كبقية الشعوب وهي حروب قذرة التي تحاول ان تسحب من نفوسنا كل همه 
ضرورالوعي وهو السلاح الفتاك الذي يجب المضي به 
الحشد الشعبي تعرض لكل انواع الدسائس والتشويه واستهداف قادة النصر 
السنوات الثمان الماضي هي تاريخ طويل في تحقيق الانتصار على داعش
نواجه أفكار هدامة في ان يكون الحشد ظاهرة مؤقتة يجب ان تطوى لكن الحشد اليوم راسخ العزيمة ويستمد ثقته من الشعب والمرجعية الدينية 
عزمنا ان نكون صادقين في حمل الأمانة ونصونها 
الحشد الشعبي ينحاز للشعب ولن يكون الا منحازا له وليس تسلط على الضعفاء 
هناك محاولات لتشكيك في الحشد الشعبي في حمله السلاح الذي هو وسيلة لحماية الدولة وليس غاية بل لحماية الانسان وكرامته 
وكل من يحمل السلاح عن خارج مبدأ الدفاع عن الوطن وسيادة الدولة وحماية الشعب هو خارج عن القانون
والحشد انطلق للدفاع عن الدولة ولا نملك غيرها والحشد أسقط دولة الخرافة 
أننا اول المدافعين عن الدولة ولا يزايدنا عن ذلك أحد ومنع سقوطها والحشد ليس اداة بطش غاشمة وظاهرة نشاز في تاريخ العراق وانها مشلكة بل نحن مشكلة لحل الحلول
العراق يمر بظروف حساسة 
نعمل على جعل الحشد كيانا رسميا وله حقوق وعليه واجبات 
لمرجعيتنا الدينية العليا لن يكون الحشد الا حافظا للامن والاستقرار ولن يكون طرفا سياسيا في اي معركة سياسية ومن هذا المنطلق نوجه كلامنا الى السيد مقتدى الصدر 
ولنيكون اداة للتسلط او للقمع 
الحشد حامٍ للعراق ويكثر الكلام عن دوره في الأزمة الحالية 
رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 358   تاريخ الإضافـة 13/06/2022 - 11:09   آخـر تحديـث 25/09/2022 - 14:29   رقم المحتـوى 89153
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015