ناسا.. خطة جديدة للبحث عن آثار الحياة في الفضاء
أضيف بواسـطة
وكالة الأنباء العراقية المستقلة متابعة } كشفت وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" عن خطة جديدة لبناء خليفة لتلسكوب "جيمس ويب" الفضائي، ستكون مهمته الرئيسية البحث عن عوالم صالحة للسكن في الفضاء.

وقالت "ناسا" في أحدث اجتماع للجمعية الفلكية الأميركية، الأسبوع الماضي، إن خطة تطوير التلسكوب القادم تقوم على هدف جعله مناسبا للبحث عن علامات الحياة على الكواكب الخارجية الصالحة للسكن في الفضاء الخارجي، حسبما نقلت شبكة "فوكس نيوز" الأميركية.

ووفقما ذكر موقع "سبيس" المتخصص بأخبار الفضاء، فإن المرصد الجديد سيدعم جهاز تصوير فائق القوة، لتمكين العلماء من دراسة الأجسام الفضائية وسلوكياتها على اختلاف أحجامها.

ونقل الموقع عن مدير قسم الفيزياء الفلكية في "ناسا"، مارك كلامبين، قوله إن الوكالة ستعمل على المشروع بناءً على التكنولوجيا السابقة المستخدمة في تلسكوب "نانسي غريس رومان" وكذلك "جيمس ويب".

وستصل قدرات الرصد بالتلسكوب الجديد إلى نقطة تُعرف باسم L2، أو نقطة لاغرانج الثانية، على بعد مليون ميل من الأرض ومقابل الشمس.

وحول مهام التلسكوب قال كلامبين: "سيمنحنا مرونة كبيرة، وسيكون بمقدورنا إطالة عمر مهمته".

جدير بالذكر أن التلسكوب الجديد يندرج ضمن مشروع "ناسا" المعروف باسم "المراصد الكبرى"، والرامي لمعرفة فرص وجود حياة خارج الأرض.

رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 177   تاريخ الإضافـة 15/01/2023 - 10:50   آخـر تحديـث 30/03/2023 - 20:57   رقم المحتـوى 93568
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015