الثلاثاء يمر بسلام.. وترامب حر طليق
أضيف بواسـطة

وكالة الأنباء العراقية المستقلة متابعة ,,,,, 

مر يوم أمس الثلاثاء بسلام في نيويورك، ولم يشهد أي مواجهات كانت متوقعة بين قوات الأمن وأنصار الرئيس الأميركي السابق، دونالد ترامب، الذي توقع أن يجري اعتقاله في هذا اليوم، لكن هذا لا يعني نهاية القصة.

وكان ترامب قد صرح في 18 اذار الجاري أنه يتوقع أن يتعرض للاعتقال، الثلاثاء، ودعا أنصاره إلى التظاهر رفضا لذلك.

وقال ترامب إن السلطات ستوجه إليه الاتهام على خلفية الاشتباه بدفع مبلغ 130 ألف دولار لممثلة أفلام إباحية مقابل الصمت، خلال حملته الانتخابية عام 2016.

فيما ينفي ترامب هذا الاتهام، ويقول إنه يواجه "حملة اضطهاد" ضده.

وحبس سكان نيويورك، وتحديدا منطقة منهاتن أنفاسهم الثلاثاء، خاصة بعدما ذكرت مصادر أمنية أن التهديدات وخطابات العنف على الإنترنت تشهد ارتفاعا كبيرا بعد إعلان الرئيس السابق.

وقالت المصادر إن منشورات لمتطرفين دعت إلى حرب أهلية وحذرت المدعي العام في مانهاتن من توجيه اتهامات لترامب، لأن ذلك سيواجه بعنف يفوق هجوم السادس من يناير 2021 على الكونغرس. 

وعلى الرغم من أن الرئيس الأميركي السابق موجود في مقر إقامته بولاية فلوريدا وليس في نيويورك، وضعت السلطات الأمنية حواجز حول برجه السكني في منهاتن، وكذلك حول مقر المحكمة التي ستشهد اجتماع هيئة المحلفين الكبرى للنظر في الاتهام.

ولم يتجمع في نيويورك سوى عدد قليل من أنصار ترامب حتى ساعات ما بعد الظهر، ومر الثلاثاء ولم تحدث فوضى في المدينة، ربما لأن ترامب لم يتعرض للاعتقال.

ومع ذلك، فإن الأمر لم ينته إذ قد يواجه ترامب الاتهام في وقت لاحق هذا الأسبوع.

من جانبها اشارت صحيفة "ذا هيل" الأميركية الى أن الأمر قد يتم الأربعاء.

وخلال 40 عاما، واجه الرئيس الأميركي السابق عددا لا حصر له من التحقيقات الجنائية، لكنه لم يواجه في أي منها اتهاما جنائيا.

وفي حال توجيه الاتهام إليه، سيدخل ترامب التاريخ لكونه أول رئيس أميركي سابق يجري اتهامه جنائيا.

المصدر: سكاي نيوز

رابط المحتـوى
عدد المشـاهدات 296   تاريخ الإضافـة 22/03/2023 - 12:34   آخـر تحديـث 20/06/2024 - 02:06   رقم المحتـوى 95434
جميـع الحقوق محفوظـة
© www.Ina-Iraq.net 2015