21/04/2021
الأخبار السياسية | الأخبار الأمنية | أخبار المحافظات | الأخبار العربية | الأخبار العالمية | أقوال الصحف العراقية | المقالات | تحليلات سياسية | تحقيقات | استطلاعات
عالم الرياضة | حوار خاص | الأخبار الثقافية والفنية | التقارير | معالم سياحية | المواطن والمسؤول | عالم المرأة | تراث وذاكرة | دراسات | الأخبار الاقتصادية
واحة الشعر | علوم و تكنولوجيا | كاريكاتير
رعب يجتاح سوريا بسبب نقص الإمكانات وشح اللقاحات
رعب يجتاح سوريا بسبب نقص الإمكانات وشح اللقاحات
أضيف بواسـطة
أضف تقييـم
وكالة الأنباء العراقية المستقلة متابعة ......
كشفت وزارة الصحة السورية عن منحى تصاعدي للإصابات بفيروس كورونا منذ بداية الشهر الحالي.
الوزارة ذكرت في إحصائية أن مدن دمشق وحلب والساحل السوري وصلت فيها أعداد الإصابات إلى 17500 إصابة، فيما سجلت 1175 حالة وفاة، أما المتعافين من الفيروس فقد وصل عددهم 12 ألف حالة.

وبحسب ما أفادت مصادر طبية خاصة بحسب "سكاي نيوز عربية"، فإن العاصمة دمشق تصدرت قائمة الإصابات والوفيات بمعدل 3500 إصابة وصلت إلى 127 سريراً، تلتها اللاذقية بـ2621 إصابة، فيما سجلت مدينة حلب 2385 إصابة.


وحذرت المصادر من الذروة الخطيرة للموجة الثالثة من وباء كورونا، ونوهت إلى زيادة انتشارها بين طلاب المدارس والجامعات.

وبين الدكتور أحمد عباس، مدير مستشفى المجتهد في دمشق، أن الموجة الثالثة للوباء هي الأخطر من سابقاتها، حيث تضاعفت أعداد الإصابات بنسبة 200% في قسم العزل منذ ثلاثة أسابيع، منوها إلى أن نسبة الإشغال في قسم العناية المشددة في المشافي بلغت نسبة 100%.

وكشف عصام الأمين، مدير عام مستشفى المواساة الجامعي، عضو لجنة كورونا، بحسب صحيفة "الوطن" المحلية عن زيادة عدد الأسرة وغرف العناية المخصصة لحالات كورونا إلى 35 غرفة، وسيتم زيادتها إلى 50 سرير مع تصاعد ارتفاع الإصابات.


واكدت تقارير إعلامية أن عدد المصابين في عموم سوريا وصل إلى (126,873,312) فيما بلغ عدد المتعافين (102,278,049) ووصل عدد الوفيات (2,782,293).

وأحصى الرئيس المشترك لهيئة الصحة في الإدارة الذاتية الدكتور جوان مصطفى، عدد المصابين في الشمال السوري بـ(9297)، منهم (361) حالة وفاة و(1275) تماثلوا للشفاء.

وأشار إلى شح الإمكانات الطبية في الشمال السوري وعدم تلقيهم أي دعم من منظمة الصحة العالمية منذ بداية ظهور المرض في ظل سرعة انتشار الموجة الثالثة لكوفيد-19 والتي قدرت بأكثر بـ50 مرة من سابقاتها.

وأضاف أنهم لم يتلقوا أي وعود حتى الآن بشأن حصول الشمال السوري على حصته من لقاحات التطعيم، وأنهم يعتمدون على الإرشادات الصحية واستخدام الكمامة ونشر الوعي بين المواطنين وفرض حظر كلي ورفعه لجزئي لتجاوز المرض.

لكن الموجة الثالثة وخطورتها في ظل قلة الإمكانات الصحية تضع المنطقة على شفير كارثة حقيقية إن لم تتضافر الجهود الدولية لمساعدة المنطقة التي يعيش فيها أكثر من 5 ملايين نسمة، منهم عشرات الآلاف من النازحين.

جوان مصطفى أضاف في حديثه أن هناك مخيمات للنازحين المنتشرين بين ديريك والحسكة والرقة ومنبج، وعبر عن قلقه لارتفاع عدد الإصابات اليومية الكبير، لا سيما بين الأطفال، حيث سجلت هيئة الصحة قبل يومين للمرة الثانية ما يفوق مئة إصابة خلال أسبوع، وهي المرة الثانية منذ شهور التي يتم تسجيل فيها مثل هذا العدد، حيث بلغ مجموع الإصابات بين الأطفال هذه المرة 103 إصابات جديدة.

وعن تحضيرات المشافي استعدادا للذروة الثالثة للمرض، قال جوان مصطفى: "نواجه كورونا بإمكانات ضعيفة من حيث معدات الفحص، وأجهزة التنفس الاصطناعي بالأوكسجين ".

وأعلنت منظمة الصحة العالمية التابعة للأمم المتحدة على لسان ممثلتها في دمشق، أكجمال ماجتيموفا، في 17 من الشهر الجاري إرسال الشحنات الأولى من التطعيم المضاد لفيروس كوفيد-19 من منصة "كوفاكس" العالمية، إلى سوريا خلال أسابيع، وهي شحنة من مليون جرعة من لقاحات معهد "مصل أسترازينيكا الهند (AZSII)، ويبدأ التلقيح خلال شهري أبريل أو مايو المقبلين عبر تطعيم 20% من السكان أو ما يقرب من 5 ملايين شخص في عموم سوريا.انتهى
رابط المحتـوى
http://www.ina-iraq.net/content.php?id=80249
عدد المشـاهدات 134   تاريخ الإضافـة 28/03/2021 - 10:37   آخـر تحديـث 20/04/2021 - 19:38   رقم المحتـوى 80249
 
محتـويات مشـابهة
موسكو: الاتهامات الغربية ضد سوريا بشأن الكيميائي "مفبركة"
الصحة: اللقاحات آمنة وتقي من الوفاة عند الإصابة بكورونا
متحورات كورونا تهدد كفاءة اللقاحات.. وتغير الصوت والهذيان أعراض جديدة!
تقرير: تنامى حدة الهجمات الإلكترونية المرتبطة باللقاحات بنسبة 530%
بسبب ساعة يد.. مقتل شخصين في نابولي جنوبي إيطاليا
 
الرئيسية
عن الوكالة
أعلن معنا
خريطة الموقع
إتصل بنا